النمو بمسؤولية في مؤتمر ســــنابل الســــنوي

(النمو بمسؤولية: بين الاتجاهات العالمية والخبرات الاقليمية) هو الشعار الذي سيحمله مؤتمر سنابل السابع السنوي المقرر افتتاحه غداً في 1-6-2010 تحت رعاية السيدة أسماء الأسد وبالتنسيق والتعاون مع هيئة تخطيط الدولة والتي تعقدها شبكة التمويل الأصغر (سنابل)، وذلك بمشاركة أكثر من 600 مشارك من دول عربية وأجنبية ومجموعة متميزة من الخبراء الدوليين والاقليميين وممارسي المهنة والقائمين على صناعة التمويل الاصغر وسيعقد المؤتمر في قصر الأمويين للمؤتمرات بدمشق في الفترة من 1-3 حزيران 2010.‏

أما أهداف المؤتمر فهي تبادل الخبرات العربية والدولية بمجال التمويل الأصغر والاستفادة من الدروس والتجارب الدولية لصياغة أفضل النماذج العملية لتعزيز مجالات التمويل الأصغر، إضافة إلى مناقشة وضع الاستراتيجيات الخاصة بمستقبل التمويل الأصغر في المنطقة العربية.

أما محاور المؤتمر فهي:
• التمويل المسؤول.
• التهيئة لاستقبال الاستثمار.
• زيادة الانتشار مع الاحتفاظ بالجودة.
• السياسات والتشريعات المساعدة.‏

ويأتي المؤتمر بالتوازي مع إعداد الخطة الحادية عشرة التي ستتضمن قضايا اجتماعية وثقافية وصحية.

ومن الجدير ذكره أنّ سورية كانت سبّاقة في إصدار القانون 15 الذي ينظم عمل قطاع التمويل الصغير.

تأسست شبكة سنابل عام 2002 من 19 ممثلاً بسبع دول عربية، وقد اجتمعت في تونس وفي عام 2004 سجلت سنابل منظمة، واليوم يبلغ عدد أعضائها 78 عضواً وتخدم الشبكة ما يقارب ثلاثة ملايين مقترض يمثلون أكثر من 12 دولة.‏

خاص - الأبجدية الجديدة