الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 قرية قطينة
تتحدث عنها بحيرتها النادرة في العالم

العدد السادس والخمسين - 2009-04-15
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة

قرية هادئة إلا من صوت الناس وصوت الماء الدائم المجانب لها إنها بحيرة نادرة من نوعها..
حيث تتميز البحيرات في العالم بمياهها الساكنة, باستثناء بحيرتان في العالم

الأولى في استراليا..
والثانية: بحيرة قطينة في سورية.

بحيرة قطينة تمتد على طول 12كم غربي حمص ويمتد عرضها إلى 8 كم
تعرف بحيرة قطينة بأمواجها التي لا تهدأ صيفاً وشتاءاً
مما يجعلها مرتعاً لممارسة رياضة التزلج على الماء, وهواية ركوب الزوارق الشراعية.

إن تنوع شاطيء بحيرة قطينة بين الرمل والصخري واحتوائه على رؤوس وخلجان يعطيه جمالية خاصة تجعله مناسبا للمنتجعات السياحية والمقاصف الشعبية بدلاً من المنشات الصناعية الملوثة للبيئة

حيث لا يوجد لدينا حالياً إلاعدد قليل من المقاصف منها..
مقصف "شير سمعان"  ومطعم "التل العائلي" وهما يقعان على ضفاف البحيرة

كما تصلح قطينة لتكون مركزاً هاماً لتربية وصيد الأسماك الطبيعية والمشهورة بطعمها المميز, كون البحيرة تشكل مستوعب مائي كبير قليل العمق حيث تصل أشعة الشمس لقاع البحيرة مما يسمح بنمو النباتات التي تشكل الغذاء الطبيعي للأسماك

ولون الأسماك المائل إلى الذهبي هو الدليل على تعرضه لأشعة الشمس.
في زيارتكم لهذه القرية ستتلون أيامكم بألوان لم تألفوها وحب كبير يخفق في أجواء القرية الساحرة، مع عدة الصيد والتصوير والرسم والرغبة في الاكتشاف أهلا بكم..

حسام سعد.
خاص - الأبجدية الجديدة

 

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء

مطرقة
قطينة فعلا قرية جميلةووادعة وقاطنيها من الناس الطيبين اما اسماك بحيرتها المائل للذهبي ارجو ان لايكون بسبب معمل الاسمدة التي يجاورها ويبث سمومه بين الاهالي وفضلاته بجانب البحيرة
فاتمنى ان يستيقظوا يوما ما اهالي قطينة صباحا وينظروا الى المعمل ولن يجدوه
وهذه امنية ارجو ان تتحقق ودمتم

منيرة
كيف يشتكي أهل قطينة من التلوث الناتج من معمل السماد المشرف على البحيرة و هم يسعون بكل ما اوتوا من إمكانيات للعمل في هذا المعمل و يشكلون الشريحة الأكبر نسبياً فيه
و إذا أردتم لهذه البحيرة الشهرة السياحية العالمية فيجب أن تسمى باسم بحيرة حمص و ليس باسم إحدى القرى المحيطة بالبحيرة و التي تزيد على عشرين قرية، و نظراً لأن هواء حمص غربي لذلك فإن القرى التي تقع شرق المعل "مثل آبل و المباركية" هي التي تعاني من ذلك التلوث و قد صرفت الشركة ملايين الليرات لحماية البيئة و بنفس الوقت فإن المسؤول عن معالجة المياه الحمضية هو مهندس من قرية قطينة مكلفاً الشركة ملايين الليرات ثمن مواد التعديل و المعالجة

اسمر
يظهر الست منيرة عندها حقد ضد قطينة و اهل قطينة
حدا بيعرف السبب؟؟؟؟؟؟

مواطن
ياست منيرة اتمنى ان تعاني من المعاناة والامراض اللتي يعانيها اهل قطينة كي تعذريهم يعني شي مرض سرطان

مواطن
أتمنى من الست منيرة أن تاتي وتسكن في قرية قطينة لكي تعاني من امعاناة التي يعانوها أهل القرية والروائح والثلوث اليومي وأن لاتجلس في منزلها وتبدي أرائها
من قطينة
وقت الست منيرة بدها تعطي رايها يا ريت تكون عايشة الواقع وما تحكي كلام من فوق الاساطيح يعني المهم انها تصف حكي وتعلق وتعليقها بصراحة بلا طعمة يعني مو كتير فارق معنا
خليل قطينة من فلسطين
خليل قطينة من فلسطين احب ان اسمع عن قرية قطينة


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
تشرين الثاني 2017
      1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930    

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق