الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 المادة (508) من قانون العقوبات السوري
مكافأة المجرم وعقاب الضحية:

العدد الثامن والأربعين - 2008-12-06
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة

"زواج المجرم من ضحيته يعفيه من العقاب" هذا ما يقضي به التشريع السوري الذي يعمل به الآن ونحن في القرن الواحد والعشرين والمصادقين على اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة والمنضمين إلى اتفاقية حقوق الإنسان .

تقول المادة (489):

1- من أكره غير زوجه بالعنف أو التهديد على الجماع عوقب بالأشغال الشاقة خمس عشرة سنه على الأقل.
2-لا تنقص العقوبة عن إحدى وعشرين سنه إذا كان المعتدى عليه لم يتم الخامسة عشرة من عمره.
 
وتقول المادة (490):

يعاقب بالأشغال الشاقة تسع سنوات من جامع شخصا غير زوجه لا تستطيع المقاومة بسبب نقص جسدي أو نفسي أو بسبب ما استعمل من ضروب الخداع.
 
وتتبعهما المادة المنقذة(508) التي تقول:

1- إذا عقد زواج صحيح بين مرتكب إحدى الجرائم الواردة في هذا الفصل وبين المعتدى عليها أوقفت الملاحقة وإذا كان قد صدر حكم بالقضية علق تنفيذ العقاب الذي فرض عليه .

(والمقصود بالجرائم الواردة في هذا الفصل : الاغتصاب ، الفحشاء، الخطف ،الإغواء والتهتك )

وهكذا يعتبر هذا النص بمثابة تشجيع على الاعتداء على الفتيات قصد الزواج منهن رغم إرادتهن مع أنه من المفروض اعتبار هذا الزواج باطلا قانونا لأنه مشوب بالإكراه لأن الضحية غالبا ما توافق على الزواج من المعتدي سترا للفضيحة حسب المفهوم المعروف للشرف في المجتمع الذكوري.
 
لذلك لا بد من إلغاء هذه المادة وعقاب المجرم أسوة بمصر التي ألغت المادة (291) المقابلة للمادة (508) في القانون السوري وعاقبت الفاعل عقوبة المجرم المغتصب.

"الأبجدية الجديدة ترحب بمساهمات القَّراء المتعلقة بالقوانين السورية والقوانين المقارنة وبآراء ودراسات القانونيين والمختصين ضمن باب شؤون قانونية علماً أنّ المواد المنشورة هنا تعبر عن رأي أصحابها فقط ولا تعبر بالضرورة عن رأي النشرة، حقوق النشر محفوظة"

الأبجدية الجديدة

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء

أحمد الببيلي
يا فهمانين هذا القانون لحماية سمعة ومستقبل الفتاة التي يتم الاعتداء عليها.. وذلك بأن يتزوجها الشحخص الذي اعتدى عليها .. وبعد ذلك تستطيع الطلاق منه على راحتها وخاصة أن معظم هذه الزيجات تتم بشرط العصمة في يد المرأة التي سرعان ما تطلق زوجها المعتدي .. وبهذا تملك تبريرا شرعيا وقانونيا لفقدانها البكارة وتستطيع الزواج مرة ثانية بشكل طبيعي ودون شوشرة وفضائح
محمد طه
سيد أحمد
وهل تستطيع الفتاة الطلاق من زوجها بهذه السهولة؟ هل العصمة التي "في يدها" تمنحها حق الطلاق في مجتمعنا؟
هل تعتقد أنها تستطيع العيش مع شخص اغتصبها؟ هل البكارة شيء من القداسة بحيث تدمر حياة ونفسية الفتاة المدمرة أصلاً؟

فاطمة
يا احمد الفهمان أتمنى أن أرى لك تعليقاً واحدا في حياتك مختلف!! لما تكون فتاة غرر بها وعانت الأمرين من أمثالك عندها تفضل وبث سمومك أراك في عدة مواقع لا تأل جهدا لنشر هذا المنهج القذر. أليس لديك أخت؟؟؟
محمد
عندما نحكم بما أنزل الله نرتاح جميعا من القيل والقال وكثرة السؤال
نورما
عذرا ايها القانون ولكن هل الزواج هو عقوبة...!!؟؟؟
انه مكافئه لمثل هؤلاءالشباب على فعلهم المنحرف المريض
لمانقبل بان يلغي الزواج جريمة الاغتصاب....!!؟؟؟؟؟
لما ذلك هل هذا الزواج يلغي الاذى والضرر الذي اصاب الفتاة انا احب ان اعرف اين الحق الذي نحن مسئولين بان نحققه لهؤلاء الفتيات واين العقوبة التي من المفروض ان يستحقها مثل هؤلاء المنحرفين


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
آب 2019
        123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق