الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 قرى في الجولان
كفر حارب تحارب التهويد

العدد الأربعين - 2008-03-22
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة

عمد الاحتلال الاسرائيلي بعد عدوان حزيران/1967/ إلى تدمير القرى في الجولان وتشريد السكان وإقامة المستوطنات على الأنقاض, لكن مئات القرى في الجولان لا تزال تحتفظ بما يشير الى هويتها العربية وانتماء سكانها الى سورية. ومن بين تلك القرى قرية كفر حارب التي لا تزال في قلوب وذاكرة سكانها الذي شُردوا خارجها 496 نسمة كانوا في عام 1960 لكن المستوطنات الاسرائيلية التي أقيمت على أنقاض منازلهم حرمتهم من دخول قريتهم التي تحلق على أطراف مرتفعات الجولان وعيونها ترقب بحيرة طبرية التي وعد القائد الخالد حافظ الأسد أنه لن يتنازل عن حقه في الجلوس على ضفافها ووضع قدميه في مائها وهذا وعد وحق كل مواطن سوري لن يتنازل عنه.‏
تخرج من قرية كفر حارب طريق تمتد على بعد (ا) كم باتجاه الحمة-فيق, ويتربع في قسمها الغربي /خان/ كان المسافرون عبرالجولان الى دمشق يحطون رحالهم فيه, هذا الخان يطل على انكسار بازلتي حاد يظهر منه منظر بحيرة طبرية بشكل خلاب, وتحت الطبقة البازلتية الأولى تنبع العديد من الينابيع قرب القرية وفي الجنوب من القرية يقف النصب التذكاري للشيخ‏
محمود العجمي محاطاً بالأشجار الجميلة, كما توجد في القرية بعض الآثار والأحجار الكبيرة التي كانت جزءاً كبيراً من بناء كبير في محل الجمعة, والأرض مصقولة بحيطان جامع مغطاة بمخطوطات عربية, توجد نقوش باللغة العربية وأخرى بالأحرف اليونانية وبقايا الموقع الأثري في الجنوب من القرية أيضاً عبارة عن غرف مربعة مبنية تحت الأرض من الحجارة المنقوشة, مساحة كل غرفة من /5-6,5/ أقدام وعمقها خمسة أقدام, تشير الى أنها استخدمت قديماً قبوراً لدفن الموتى وفي العصر الحديث استخدمت لتخزين الحبوب اشتهرت القرية بصناعة العسل وزراعة السهول الخصبة الممتدة جنوبها وحتى اليرموك.‏

هناء الدويري
المصدر: الثورة

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
تشرين الثاني 2017
      1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930    

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق