الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 الديرون.. تعانق الجبال والوديان وللتاريخ حكايات عديدة في ثناياها
2013-11-04
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة

جسور حجرية معلقة وطواحين مياه على الطراز القديم وديكورات تعبق من جدارها رائحة الماضي ومياه غزيرة تخفق بعنفوان وتخترق سهولها ووديانها محافظة على ثبات جريانها ومغاور حجرية تنتشر على ضفاف نهرها العظيم إنها قرية الديرون التي تقع على حدود محافظتي حماة وطرطوس حيث يمكن الوصول إليها من مصياف أو من طرطوس.

ولقرية الديرون الكثير من المزايا الرائعة التي تجعل السياح المحليين يتدفقون عليها صيفا وشتاء غير آبهين ببرودة أو حرارة الطقس فمن يقصدها ويجلس على ضفاف نهرها نهر الديرون ينسى عناء الطقس والسفر على حد تعبير عامر شهلا من سكان وادي العيون.

ويضيف.. أن الديرون تتبع لمحافظة حماة ولها العديد من الطرق التي تصلها بأجمل المواقع في مصياف ووادي العيون وطرطوس.

ويتابع.. "من يزرها فلا يمكن أن ينساها فهي قرية ساحرة وفاتنة وكل ما هو قديم يعبق في أرجائها والأجمل أن أغلب الطواحين والشلالات والجسور الحجرية المعلقة في الهواء معظمها تتلاقى عند نهرها العظيم الذي بدوره يعكس من صفاء مياهه على أشجار السنديان والقطلب والدلب والصفصاف والخروب والجوز والريحان التي تنتشر بكثرة فيها".

ونظرا لطبيعة القرية المناخية يصعب تحديد هويتها إذ أنها تميل للساحل تارة وأخرى للجبل وقد يشعر المرء شتاء بدفء الساحل وصيفا ببرودة الشتاء كما يقول المهندس المعماري راغب معروف احد زوارها الدائمين.

ويضيف.. "أن موقع القرية المميز في قلب الوديان السحيقة والمحيطة بالجبال الخضراء جعل منها آية من السحر والجمال إذ انها غنية بالمياه الخضراء بسبب انعكاس خضار أشجارها على مياهها".

وتتمتع الديرون بالعديد من الخدمات السياحية حيث تنتشر المطاعم بمختلف أنواعها بكثرة وبالأخص على ضفاف نهر الديرون.

وغالبا ما تستقطب المطاعم الشعبية الناس والرحلات حيث يقوم البعض بتحضير طعامه بنفسه في ثنايا الطبيعة وعلى صوت هدير النهر الجميل كما تقول المهندسة الزراعية صبا يوسف.

وتضيف.. الديرون واحدة من القرى النموذجية في سورية إذ أن التلوث لم يصلها كما أنها لا تزال تحافظ على طبيعتها البكر ووجود الطواحين والغابات الكثيفة يدل على ذلك ورغم أن عدد سكانها لا يتجاوز250 نسمة إلا أنها تمكنت من إثبات ذاتها على الخارطة السياحية المحلية ولا يمكن لأي أحد أن يمر بناحية الشيخ بدر من دون أن تعتريه الرغبة بزيارة الديرون لمجرد السماع بها مشيرة إلى أنه من غابات القرية ينتشر التاريخ بأبهى حالاته فلطالما كانت كغيرها من قرى طرطوس التي دارت في غاباتها معارك الشيخ صالح العلي ضد المستعمر الفرنسي.

المصدر: سانا

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
تشرين الأول 2017
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031        

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق