الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 الأسرة السورية و مفهوم المنتجات الصديقة للبيئة
2013-09-19
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة

شاهدت «أسيمة شلهوب» تقريراً على شاشة التلفاز يتحدث عن مدى خطورة أكياس البلاستيك على التربة والنباتات، وأنها تحتاج إلى آلاف السنين حتى تتحلل تماماً، ومن غيرتها على البيئة بحسب شلهوب عملت على ابتكار طريقة يمكن من خلالها تدوير أكياس النايلون بدلاً من رميها، وبعد استمرار المحاولات ولقاء العديد من المختصين تمكنت من قص الأكياس ونسجها بطريقة «الكروشيه» وصناعة الحقائب النسائية بأحجام وأشكال مختلفة وعلب الخياطة وغيرها، يتهافت الناس اليوم على شراء هذه المنتجات في «سوق المنتجات الصديقة للبيئة» رغم إنها مصنوعة من أكياس كانت مرمية أصلاً في الشارع.

إن قضاء ثماني ساعات يومياً على مدى الخمسة أيام المخصصة  للسوق تشعر الزائر بوجوب  تناول مأكولات شهية يتناولها أثناء تجوله في سوق المنتجات الصديقة للبيئة، ما جعل «سماح عواد» تفكر بعرض الحلويات والمعجنات للمشاركة في السوق فصنعت أقراص التمر والشوكولا والبسكويت المزين باللوز وتأتي جميعها بحشوات مختلفة تناسب جميع الأذواق.

بالتطوع تسمو إنسانيتنا  

رئيس مجلس إدارة فريق سما التطوعي /مازن ميهوب/ يعد تلك المبادرة الأولى للمشاركة بفعالية حكومية عملاً رائعاً ومثمراً، حيث يبلغ عدد فريقهم ثلاثين عضواً من أعمار مختلفة وعن مشاركتهم يقول ميهوب: مشاركتنا في السوق ليست مشاركة تنظيمية وإعلامية ومبادرة تطوعية  فشعار فريق سما «بالتطوع تسمو إنسانيتنا» حيث نقدم المساعدة إضافة إلى مشاركتنا منتجاتنا الصديقة للبيئة «كالكروشيه» ونساهم نوعاً ما بتحريك السوق المحلي ونحن جاهزون للمشاركة في أي نشاط يرقى بالمجتمع و يخدم الوطن والشعب.

مشاركة طلائع البعث

رسموا بأناملهم مقاعدهم ومدارسهم فتفننوا في رسم عيون للشمس والقمر، رسموا لصنبور الماء فماً يرجو مسرفي الماء إغلاقه كي لا نهدرها، وغيرها من ثقافة الطفل عن البيئة والمحافظة عليها، عرضت لوحاتهم في فعالية سوق المنتجات الصديقة للبيئة في قلعة دمشق، فقد بين زياد محجوب أمين فرع الطلائع في دمشق أن مشاركتهم تهدف إلى إظهار خطط المنظمة التشاركية مع المجتمع والمؤسسات والوزارات ذات الصلة وقد فتح سوق المنتجات الصديقة للبيئة المجال لعرض منتجات الأطفال وفنهم البريء بكل المجالات الفنية كالرسم على الزجاج وصنع لوحات من ورق الشوكولا وتوالف الطبيعة وزجاجات المشروبات والعصائر كل تلك اللمسات الطفولية  تصنع الجمال من أشياء  لا قيمة لها  ويعد  محجوب أن التغطية الإعلامية سبب مهم في عمل مثل تلك العروض، حيث تقوم منظمة الطلائع بعروض مسرحية وحفلات فنية فقد تم تأليف فرق موسيقية من الطلائع، وقد أقامت المنظمة مؤخراً وجبات إفطار لثلاثمئة مهجر في مراكز الإيواء شاركت فيها وزارة التربية ومنظمة الطلائع، وقمنا بورشة عمل عن الطفل والأزمة السورية والاعتناء بالطفولة في مراكز الإيواء.

الكشفية والبيئة

البيئة ركن أساسي في الحركة الكشفية فشعار الكشاف أن يرأف بالحيوان ويحب النبات وتعد سورية  من أولى البلدان العربية التي تأسست فيها الحركة الكشفية في عام 1912، ولأن البيئة تعد مقوماً مهماً من مقومات الوطن لابد من مساهمة الكشاف في بنائها والمحافظة عليها سليمة ومعافاة، هذا ما قاله محمد رضوان البيش عضو مفوضية فرع دمشق ومندوب من وزارة البيئة بقانون الكشاف ويتابع: لقد شاركنا في ذلك السوق، وعرضنا الأشياء التي كانت تالفة ضمن المعرض وقد شارك من الحركة الكشفية الأشبال، والفتيان، والدليلات والقادة وقد عزف أعضاء الفرقة الكشفية المعزوفات الموسيقية في السوق وهو الأمر الذي أشاع البهجة إلى قلوب زوار السوق.

اتحاد شبيبة الثورة

لاتحاد شبيبة الثورة حضور  في سوق المنتجات الصديقة للبيئة، غياث عزام من الاتحاد يقول: إن مشاركتنا فعالة ولاسيما المنتجات الصديقة للبيئة كالمواد الغذائية، نتشارك في هذا المعرض في بيع المنتجات، أعمال حديثة وهي من الطبيعة ومنتجات مصنوعة من حجر البازلت وإضافة الى فنون النحت والرسم، فمن الضروري وجود معرض يخص البيئة.

وزارة البيئة

تبين مديرة التخطيط والتعاون الدولي في وزارة الدولة لشؤون البيئة المهندسة /سونيا عفيصة/ ورئيسة اللجنة التنظيمية  في سوق المنتجات الصديقة للبيئة أن أهمية السوق تأتي في تسليط الضوء على المنتجات الصديقة للبيئة والتعريف بها، ودعم وتطوير المنتجات الزراعية والصناعات اليدوية الصديقة للبيئة وإيجاد بدائل ممكنة لتوليد الدخل وربط المنتج بالمستهلك،  وقالت عفيصة: بدأ هذا النشاط انطلاقاً من النهج التشاركي لعمل وزارة الدولة لشؤون البيئة ودعم مبادرات المجتمع المحلي ومشاركة القطاع الخاص في تطوير المنتجات الصديقة للبيئة وإشراك جميع المهتمين بالمنتجات الصديقة للبيئة من جهات حكومية وأهلية ومجتمع محلي في تنفيذ النشاط وتشجيع نمط الحياة الصحي فالمنتجات الصديقة للبيئة هي منتجات صحية بامتياز.

وللثقافة نصيب

البيت الدمشقي والوردة الشامية هما عناوين لمحاضرات في قاعة العرش في قلعة دمشق، لأن الدور الثقافي لم يغب عن هذا السوق فقد خصص منظموه يومين ثقافيين لعرض الندوات الثقافية التي تعنى بشؤون البيئة كالتعريف بأهمية المنتجات الصديقة للبيئة ودعم الأسرة السورية وشرح التلوث الضوضائي أو السمعي والتلوث المرئي (البصري) إضافة إلى استبدال أكياس النايلون والطاقات البديلة (الشمسية)، فكما قالت مديرة التخطيط والتعاون الدولي في وزارة الدولة لشؤون البيئة المهندسة سونيا عفيصة: إن تنوع النشاطات الثقافية والاجتماعية المرافقة يشجع الأسرة على التواجد في مكان واحد يتضمن عدداً من الفعاليات الثقافية.

شؤون الأسرة

بدورها أشارت رئيسة الهيئة السورية لشؤون الأسرة  الدكتورة /إنصاف حمد/  إلى أهداف سوق المنتجات الصديقة للبيئة التي تعد من أجل التوعية البيئية والترويج لهذه المنتجات، ودعم الأسرة في المجتمعات المحلية من خلال تسويق منتجاتها التي تحقق الشروط البيئية وإيجاد أسواق ملائمة لها بشكل مجاني من خلال ربط المنتج بالمستهلك مباشرة، ما يخدم عملية دعم المجتمعات المحلية وتأمين موارد إضافية للدخل لهم والحد من هجرة أبناء الريف وتشجيع الأسرة الريفية على ترويج منتجاتها إضافة إلى تعزيز ثقافة التطوع لدى المشاركين في النشاط.

رنا بدري سلوم
المصدر: صحيفة تشرين

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
تشرين الأول 2017
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031        

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق