الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 عازف الكمان مياس اليماني تمازج جميل بين أصالة الشرق وحداثة الغرب
2013-09-02
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة

مياس اليماني عازف كمان ومؤلف موسيقي من مواليد دمشق عام 1981، حقق الكثير من النجاحات على أهم المسارح الأوروبية، ومازال نجمه يسطع حتى الآن في أهم الأوركسترات العالمية بعدة اتجاهات موسيقية، بدأ مسيرته الموسيقية كعازف كمان منفرد عام 2000، ومنذ ذلك الحين وهو يقدم الموسيقا الكلاسيكية العالمية، وبالإضافة إلى مؤلفاته الموسيقية يحمل درجة الماجستير في الأداء على الكمان في جامعة فيينا للموسيقا والفنون الدرامية، كما أولى وقتاً خاصاً لدراسة التأليف في الجامعة نفسها.

حصل اليماني على جائزة «Solist Auswahl» في فيينا ووصل للدور الثاني في مسابقة باغانيني الدولية في إيطاليا، وكان العربي الوحيد الذي شارك في كلتا المسابقتين، كما كان عضواً في فرقة «Sudbahnhof» التي وصلت للدور النهائي في «World Music Awards» وفازت بجائزة الجمهور.

في عام 2006 قام بتشكيل فرقة «مقام» الموسيقية التي حققت نجاحاً كبيراً في النمسا والدول الأوروبية المجاورة، إضافة إلى ذلك له عدد كبير من التسجيلات في مجال الموسيقا التصويرية للأفلام والمسرحيات والأعمال التلفزيونية ومختلف الفرق الموسيقية، كما صدرت له أربعة ألبومات موسيقية، هي: «Blended Culture» للكمان والأوركسترا مع أوركسترا الأوبك، وألبوم لموسيقا الحجرة «DFCP» وألبوم «Live at AspireHall» مع فرقة «مقام»، ومؤخراً أطلق ألبومه الرابع بعنوان «أبيض» الذي يتضمن ست مقطوعات من تأليفه وذلك عام 2011. ‏
لميّاس اليماني خبرة وتجربة كبيرتان في الموسيقا الغربية ثقافة وأداءً، فهو يقدم فلسفته الموسيقية الخاصة في كل مقطوعة يتصدى لها بغض النظر عن انتمائها إلى عصر موسيقي من دون غيره أو اختلاف النوع الذي تنتسب إليه بين كلاسيك أو جاز.. إذ يرى أن كل عازف سولو لا بد له من رؤية مختلفة لأي قطعة موسيقية تفرض عليه تقديمها بأسلوب فريد لا يشبه أداء أي عازف آخر.

ويعمل مؤسس فرقة «مقام» على نمط موسيقي خاص به يعتمد ضبط اللحن ضمن وجهة نظر حديثة لا تنضوي ضمن القوالب التقليدية بل تتضمن لحناً بسيطاً قريباً إلى أذن المستمع لدرجة يظن معها أنه سمعه من قبل مع التركيز على كونه شرقياً جداً مع توزيع غريب قليلاً ومترافق مع إيقاع مألوف.ومع أن الكمان آلة درامية صعبة الأداء لكنها- كما يقول اليماني في تصريح نشرته سانا- ليست من أصعب الآلات لإيصال الأفكار للناس، مشيراً إلى أنه من خلال مؤلفاته يعرف ما النواحي التي لا يستطيع أن يصل إليها عبر الكمان وحينها يحاول أن يكمل اللوحة بآلات الأوركسترا الأخرى، بمعنى أنه يمتلك الخط الدرامي لآلته ويكمله ببقية الآلات.

أما فيما يتعلق بإعادة توزيع الموسيقا الشرقية الحديثة فيوضح اليماني أنه لا يبذل جهداً إضافياً على اللحن ذاته، ويقول: كما عاش هذا اللحن 1400 عام فإنه قادر على العيش أكثر من دون إضافات، لذلك أنا لا أجتهد كثيراً ضمن الألحان الشعبية لكنني أركز على ما حولها، فقد أغير القالب وتقطيع اللحن وأستعمل أساليب موسيقية حديثة لا يتجاوز عمرها الخمسين عاماً لأنني أجد أن الأساليب الجديدة أبسط فأستخدم الجاز والبوب والفانك وأحياناً أستفيد من البوب الشرقي وذلك يخضع لكل لحن ولإحساسي به.

كما له اهتمام بالتجارب المعاصرة، وهو عضو في فرقة موسيقا الحجرة التي تقدّم أعمالاً عربية جديدة (لمؤلفين سوريّين معاصرين خاصة) ويقول في هذا الصدد: بالنسبة للاتجاه الكلاسيكي شاركت بالعزف مع عازف الكلارينت السوري كنان العظمة الذي قام بإدارة مشروع موسيقي ناجح بعنوان «مهرجان أوركسترا دمشق لموسيقا الحجرة» حيث قمنا من خلال هذا المشروع بإحياء حفل موسيقي ناجح في دار الأوبرا فقدمت هذه الأوركسترا مؤلفات جديدة لأربعة مؤلفين سوريين مهمين هم: شفيع بدر الدين-زيد جبري- كريم رستم- ضياء سكريز.

أما عن فرقته «مقام» فقد قام بتأسّيسها عام 2006 في النمسا التي سافر إليها لإكمال دراسته الموسيقية التي بدأها في وطنه سورية، وضمت الفرقة آنذاك موسيقيين من جنسيات مختلفة (تركيا، كرواتيا، صربيا، اليابان، النمسا..)، وقدمت حفلات في النمسا والبلدان المجاورة. وفي 2009، غيَّر اليماني تركيبة الفرقة بالكامل، وأبقى هدفها الموسيقي، أي تقديم الموسيقا العربية التراثية (وبعض المؤلفات الخاصة) برؤية وأبعاد جديدة، كي يعطي ألحانه نسيجاً متجانساً بين أصالة الشرق والأساليب الغربية المتطورة، إلى اليماني (كمان، تأليف وإدارة فنية)، باتت «مقام» تضم سبعة أعضاء من سورية ومصر ولبنان، وهي تقدّم أعمالاً من التراث الآلاتي الشرقي، بعد إعادة توزيعها انطلاقاً من القواعد الغربية، إذ إنها تحافظ على روح المقام وتضفي إليه مزيداً من الألق والحيوية.

المصدر: صحيفة تشرين

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
تشرين الثاني 2017
      1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930    

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق