الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 ومضة توقف المارة في الأسواق تهديهم الفرح والأمل بموسيقا خاطفة
2013-08-21
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة

لا عجب أن يصادفك عازفون أثناء تجوالك في الأسواق الدمشقية ودون موعد مسبق يجذبونك لموسيقاهم فتقف رغم مشاغلك وسط ازدحام المارة تستمع لهذا العزف الذي لا يريد إلا انتباهك لحظة زمن وترك لديك ومضة أمل.

وفي مشروع ومضة تأتي الموسيقا خفية تنتظر في كل الأمكنة وترصد في كل تحرك.. نشرة سانا الشبابية التقت صاحبة ومخرجة المشروع نغم ناعسة خريجة المعهد العالي للفنون المسرحية قسم التمثيل لتحدثنا عنه قائلة: أتت الفكرة مما يسمى المسرح الخفي الذي بدوره جاء نوعا من أنواع المسرح التفاعلي وتطور في فترة السبعينيات من القرن الماضي على يد برازيلي يدعى اوغستو بوال إلى ما يسمى اليوم الفلاش موب وقدم في كثير من البلدان الأوروبية كما قدم في بعض البلدان العربية إلا أن هكذا نوع من العروض لم يقدم في سورية سابقا.
 
وتتابع ناعسة بدأت منذ عام تجربة مسرحية صغيرة مع مرضى التلاسيميا ضمن هذا النوع من العروض وقدمت إحدى البروفات في مصعد aمركزهم ولأنها لم تكتمل أحببت أن أطور هذا العمل ضمن هذه الظروف تحديدا وأقدم عرضا موسيقيا كفكرة أولية في الشارع لأرى ردود فعل الناس وتفاعلهم مع هكذا نوع من العروض.
 
 وتصف ناعسة هذه التجربة بالمغامرة المفاجئة التي يتحقق من خلالها هدف مهم وهو التفاعل وتقول "إن رسالة مشروع ومضة هي البقاء والحب والانتماء وهو مشروع خلق للعيش".
 
واتت كلمة ومضة حسب ناعسة من سرعة الزمن الذي نعيشه وما يتخلله من موت وحياة بطرق متنوعة وكأنه ومضة.
 
ويشارك في عروض ومضة فريق مؤلف من الفنان اري سرحان مشرفا موسيقيا والفنان خالد رزق والاستاذ ادموند دردريان في الصوت وبعض من الموسيقيين خريجي المعهد العالي للموسيقا كما شارك في العرض الأول للمشروع من خارج المعهد المغني ريمون يزبك والمغنية ساندي نحاس.
 
واختتمت ناعسة حديثها عن ومضة بقولها: ومضة حب للذي ينتقد ومضة حب للذي يشتم ومضة حب للذي يهدد.. وكل الحب للذين يحتاجون الحب ويفتقدونه.
 
وكانت أول عروض ومضة قدمت في سوقي الشعلان والصالحية ويحضر الفريق حاليا لعرضين قريبين جدا وسيكونان ضمن العروض الموسيقية ومنها ومضة لروح الفنان نضال سيجري وبعدها عرض مسرحي يتعلق بهذه المرحلة.
 
مها الأطرش
المصدر: سانا

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
تشرين الثاني 2017
      1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930    

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق