الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 سوريانا.. ورشة عمل تنمي مهارات الطفل الابداعية وتربطه بالتراث
2013-08-19
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة
تحت سقف بيت دمشقي عريق يفوح منه عبق التاريخ والتراث والحضارة ويروي ياسمينه العتيق حكاية مدينة صامدة اجتمعت مجموعة من الأطفال ضمن ورشة عمل حملت اسم سوريانا ليعبروا عن حبهم لسورية باللون والريشة والإبداع.
 
وتهدف الورشة التي تقام بالتعاون بين المديرية العامة للآثار والمتاحف والمركز الاقليمي للطفولة المبكرة وبرنامج خطوات التلفزيوني إلى ربط الطفل السوري بتاريخه العريق وتراثه من خلال مجموعة من الأنشطة والفعاليات الترفيهية والتعليمية بطريقة شائقة تتناسب مع أعمارهم.
 
 
وأكدت الهام سلطان منظمة فاعلية سوريانا أنها اختارت هذا الاسم للفعالية لأنه يهدف إلى تعريف الأطفال بأهمية سورية بالنسبة لكل مواطن سوري مبينة أنه تم انتقاء بيت التراث الدمشقي لإقامتها لأنه مكان عريق فيه فن وزخرفة.
 
وأشارت سلطان في تصريح لـ سانا إلى أن الفعالية التي تقام اهداء لروح الشاعر سليمان العيسى تتضمن مجموعة من الورش تشمل الموزاييك والأشكال الهندسية والمسابقات وورشة للتعريف بتراث الاجداد وورشة لشغل الخرز التي تعلم الصبر وفعالية العلم وسيتم في نهايتها تقديم مكافآت وجوائز.
 
 
وفي زاوية من زوايا البيت كانت جمانة القاسم تقوم بتعليم مجموعة من الفتيات طرق صناعة حلي من الخرز بأشكال مختلفة ومتنوعة وبينت القاسم أنه من المفيد المشاركة في هذه الورشة كونها تعلم الفتيات المبادئ الأولى لصنعة ممكن أن يستفيدوا منها في حياتهم معتبرة ان هذه الهواية موجودة لدى كثير من الأطفال مشيرة إلى أهميتها في تنمية الحس الابداعي والخيال لديهم.
 
وعلى طاولة اخرى كان الأطفال يقومون بصناعة فسيفساء من الرخام بمشاركة الاستاذ ماهر جباعي المختص بترميم الفسيفساء في المديرية العامة للآثار والمتاحف حيث لفت جباعي إلى أنه يقوم بتعليم الاطفال كيفية صنع لوحات صغيرة من الفسيفساء باستخدام مكعبات من الرخام بهدف تعليم الاطفال ما هو فن الفسيفساء بالاستناد إلى أفكار بسيطة.
 
 
وتحدث جباعي عن أهمية هذا الفن بالنسبة للأطفال لأنه يعرفهم بمعنى الفسيفساء التي كان أجدادنا يزينون بها مساجدهم وكنائسهم.
 
وأشار إلى أن ممارسة الطفل لهذا النوع من الفن تجعله يعرف ما هي أهمية المحافظة على التراث وخاصة تلك اللوحات الفسيفسائية القديمة التي وصلت إلينا منذ آلاف السنين.
 
 
وبين أنه تم اختيار لوحات حجرية بسيطة سيكون على الطفل رسم الخطوط الخارجية لها باستخدام احجار الرخام الصغيرة ثم يبدأ بمحاكاة الخطوط داخل ووسط اللوحة حتى تكون مطابقة للوحة الأصلية.
 
وفي ركن آخر من أركان البيت الدمشقي كانت ايمان القهوجي تقوم بالإشراف على ولديها أثناء رسمهما للوحة تعكس جمال الطبيعة مشيرة إلى أهمية الورشة في جعل الطفل يعبر عن نفسه ويخرج ما بداخله وخاصة في مثل هذه الأوضاع التي لم يعد الأطفال يستطيعون فيها الخروج من المنزل واللعب بحرية.
 
ومن الأعمال المميزة التي صنعت خلال الورشة هي خياطة العلم السوري بأيادي الأطفال ووصل القطع القماشية التي تمثل الوانه مع بعضها بمساعدة المشرفة على ورشة العلم سناء جديد التي أكدت على أهمية الفعالية في احياء التراث وجعل الأطفال يتعلقون بماضيهم وتاريخهم مشيرة إلى أنها اختارت العلم لان العلم عزة وهو اصالتنا وتراثنا وانتصاراتنا.
 
ولم تغفل الورشة الاهتمام بموضوع العلوم الرياضية لأنها تؤثر بشكل كبير على تنمية الحس المنطقي لدى الاطفال وفي هذا الاطار تحدثت نعمت حمودي بان مشاركتها تقوم على تعليم الأطفال الحساب الصيني والياباني إضافة إلى القاء الضوء على بعض علماء الرياضيات العرب مثل الخوارزمي والتمارين التي تحل عن طريق العداد الصيني.
 
وأكدت حمودي اهمية هذه الورشة في تعليم الأطفال كيفية حل كل العمليات الحسابية بطريقة سلسلة بهدف توسيع ادراك الطفل وتنمية قدراته بطريقة علمية ليكون جيلا فعالا بخدمة بلده.
 
يذكر أن ورشة العمل تقام يوميا من الساعة العاشرة وحتى الواحدة ظهرا في بيت التراث الدمشقي قرب جسر الثورة وتختتم في الثاني والعشرين من الشهر الجاري.
 
ميس العاني
المصدر: سانا

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
نيسان 2018
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
2930          

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق