الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 تحت شعار المرأة وطن.. مجموعة سيدات تكرم أمهات الشهداء
2013-03-19
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة
جمعتهم قيمة الشهادة تحت سقف الوفاء للوطن.. أمهات سوريات زينت صدورهم بصور أبنائهم الشهداء وامتزجت على ملامحهم الصابرة سمات الحزن والفرح فاختلطت الدموع بالزغاريد.. وكانوا بحق نموذجا للأم السورية المعطاءة التي تهب الأغلى كرمى عزة الوطن.
 
هكذا كان المشهد في قاعة المركز الثقافي العربي في أبو رمانة التي اكتظت بأمهات الشهداء اللذين جاؤوا أمس تلبية لدعوة وزارة الثقافة ومجموعة سيدات سورية الخير للتعبير عن التضامن معهم وتكريمهم.
 
 
افتتح حفل التكريم بالنشيد العربي السوري لتلقي بعد ذلك حسناء محمد كلمة سيدات سورية الخير متوجهة من خلالها إلى شهداء سورية أصحاب الأرواح الطاهرة والدماء الزكية الذين ماتوا أجساداً وظلوا أرواحاً بيننا قائلة: لأننا أمهات وبنات حماة الديار نؤمن أن السعادة في العطاء ونحاول أن نساعد في بناء مستقبل مشرق لبلدنا الحبيب تحت شعار سورية بخير دائماً.
 
وأضافت محمد: نؤمن بأنه من الجميل أن تبتسم رغم كل شيء وأن ترسم ابتسامة على وجه حزين ولأننا على ثقة بأن كل وجع وألم سيمضي سنقدم ما نستطيع لبلدنا في هذه الأزمة من دعم مادي ومعنوي.
 
 
بدورها عبرت جانسيت قازان والدة الشهيد أنزور أباظة في كلمة أمهات الشهداء عن فخرها بشهادة ابنها مبينة أن شهداء الوطن ضحوا لتبقى سورية صامدة وأنهم بذلوا أرواحهم رخيصة ليكون الوطن صخرة الأساس التي يتكئ عليها.
 
وتوجهت قازان إلى أمهات الشهداء قائلة: لمثلكن تكتب الجنان والشهيد لا يموت بل يبقى حياً كطائر يحلق في السماوات.
 
 
بدوره قال الكاتب والمحلل السياسي أكرم مكنا: الشهادة هي قيمتنا وأخلاقنا جميعاً وإني أشعر بالهيبة والصغر أمام أمهات الشهداء العظيمات اللواتي لولاهم ما كان الصمود والنصر.
 
وعرض خلال حفل التكريم فيلم وثائقي عن شهداء سورية ليختتم الحفل بتكريم أمهات الشهداء.
 
يذكر أن مجموعة سيدات سورية الخير تتألف من مجموعة من السيدات والشابات المتطوعات للقيام بنشاطات وفعاليات تعنى بتقديم الخدمات والتوعية والأعمال الخيرية لكل أبناء الشعب السوري.
 
المصدر: سانا

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
تشرين الثاني 2017
      1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930    

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق