الأبجدية الجديدة | الأبجدية للصور | بث تجريبي لإذاعة الأبجدية | شركة الأبجدية  | 
الصفحة الرئيسية الأعداد من نحن التصويتات صورة وتعليق المنتدى غرفة الدردشة الأتصال بنا اعلن معنا
  المواضيع
  المعلوماتية والمجتمع
  أطفال سوريا
  شباب سوريا
  الاسرة السورية
  التربية والتعليم
  أعلام من سوريا
  تاريخ وآثار
  فنون ومنوعات سورية
  العلوم والتقنيات
  وطنيات
  إقتصاد وأعمال
  شكاوى أهل البلد
  شؤون قانونية
  الجولان
  تحقيق الأبجدية
  سوريات متميزات
  سورية حكاية حجر وروح
  مشاريع صغيرة أو متناهية الصغر
  العمل الأهلي
  مرحبا
  أيام من شامنا
  ملفات
  بورصات
  حوادث
  القطاعات
  الصناعة
  النقل
  السياحة
  الري
  المغتربين
  الصحة
  ثقافة
  الزراعة
  البيئة

 أكثر المواضيع قراءةً

 أكثر المواضيع تعليقاً

 أكثر المواضيع طباعةً

أنشودة العبادة الأوغاريتية
1400 ق.م

من عمريت أنطلقت الألعاب الأولمبية

روابط مهمة

البحث RSS Feed

 

 دير شميل.. 366 ينبوعاً يغذي القرية وسدها أشهر معالمها
2012-03-10
طباعة المقال
إرسال الى صديق
عــودة

خص الله قرية دير شميل الواقعة في مصياف بطبيعة خلابة تطل منها على سد دير شميل وعلى قلعة ابو قبيس وجبال الساحل.

واشتهرت القرية بكرم أهلها فهي تسعد كل سائح وزائر.

وتعتبر دير شميل أحد أهم المعالم السياحية في مدينة مصياف فهي قرية سياحية جميلة بطبيعتها الساحرة الخضراء وينابيعها الموجودة في كل مكان ويقدر عددها بـ 366 ينبوعا كما أنها ذات أهمية جغرافية بالغة الاثر كونها حلقة وصل بين مناطق قريبة مثل حماة وبلدة مصياف واللاذقية.

وتقع القرية على السلسة الشرقية للجبال الساحلية وتبعد 55 كلم عن حماة و30 كلم شمال مدينة مصياف.

وعن سبب تسمية القرية بهذا الاسم وخصائصها ومميزاتها يقول أحد معمريها ابراهيم خطيب.. إن المدينة كانت تعرف بدير صموئيل ثم اصبحت دير شموئيل ثم سميت بدير شميل التي تعني بالارامية دير دير اله.

ويضيف خطيب إن ارض القرية ذات طبيعة جبلية ومناخها معتدل ويتجاوز معدل أمطارها السنوية 350 ملم وتحوي القرية على العديد من الينابيع اهمها عين الجوزة وعين التينة وعين الدلب وتشتهر هذه الينابيع بغزارة مياهها التي لا تتأثر بالهطولات المطرية خلال الشتاء ولكن غزارة مياهها تظهر بوضوح في شهري ايار وحزيران وتستثمر مياهها لتأمين مياه الشرب الى انحاء القرية كافة.

ويشير خطيب إلى أنه يوجد في القرية العديد من المعالم الأثرية الهامة منها برج اثري قديم يعتبر بمثابة نقطة مراقبة كما أن هناك نفقا يصل بين البرج وقلعة ابو قبيس إضافة إلى احتواء القرية على مجموعة من الاديرة والمدافن وطواحين تعود إلى العصور البيزنطية واليونانية والاسلامية.

ولاتزال معظم اثار القرية غير معروفة ومكشوفة وتحتاج للتنقيب والكشف عنها من الجهات المعنية حيث تعتبر امتداد للعديد من العصور القديمة.

وما يميز دير شميل حجر الزير الذي يقع في بداية القرية إضافة إلى قصر بنات الزير سالم الذي لم يبق منه الا الاطلال كما انه توجد الحارة الشمالية التي يعود بناؤها الى زمن العثمانيين فقد كان يطلق عليها قديما حارة الحميدية وتمتاز الى الان بشارعها الطويل المستقيم والبناء المنتظم على جانبيه ولم يبق منها أي معلم اثري.

ويوجد في القرية بناءين مصنفين اثريا من قبل مديرية الاثار كون بنائهما يعود الى زمن الاحتلال الفرنسي وهما مبنيان بالحجر والكلس وما زالا يحتفظان بمعالهما الأثرية بشكل واضح إلى الآن وقد استثمرتها الدولة احدهما كمركز ثقافي والاخر كمركز صحي للقرية.

وتشتهر القرية بسدها الذي يجمع فيه مياه الامطار المتراكمة خلال فصل الشتاء اضافة الى مياه الينابيع المتدفقة من القرى المجاورة حيالين-اللقبة-الحريف-الزاوي-دير شميل وبحيرة كليب الأثرية حيث كانت معظم هذه الامطار تذهب دون فائدة الى ان أنشئ السد الذي يعتبر بمثابة سد تخزيني دائم للمياه الجوفية في سهل الغاب.

ويوضح خطيب أن معظم سكان المنطقة يعملون في الزراعة حيث يعتبر القمح والقطن عصب الزراعة كما ان الارض تستثمر في مواسم اخرى لزراعة الزيتون والتين وامتداد الارض بشكل انبساطي يتصل مع سهل الغاب جعل من هذه الاراضي تستثمر في الزراعات الاستراتيجية كالقطن والقمح اضافة للشوندر السكري والبطاطا والخضار بأنواعها كون هذه الاراضي ذات تربة خصبة جدا فمعظم اهالي القرية يعتمدون في وضعهم الاقتصادي على الزراعة والقليل منهم يعمل خارج حدود القرية.

وأشار خطيب إلى أن القرية مخدمة كثيرا من ناحية وجود مراكز عديدة فيها كالمركز الصحي والثقافي ومركز الهاتف والطوارئ ومركز بيطري ووحدة ارشاردية ومدارس تعليم اساسي وثانويات بفرعيها العلمي والادبي موزعة في انحاء القرية.

ريما وسوف
المصدر: سانا

طباعة المقال إرسال الى صديق    عــودة

تعليقات القراء


أضافة تعليق
الأسم:
الإيميل:
رمز التحقق: CAPTCHA Image
التعليق:

شروط التعليق
  • المشاركة لا تتجاوز 500 حرف.
  • المشاركة يجب أن تلتزم بالمادة المنشورة والمختار التعليق عليها، وبخلافه سيتم إهمال التعليقات التي تكون خارج الموضوع.
  • يهمل كل تعليق يتضمن شتائم أو تعابير خارجة عن اللياقة والأدب.
  • يهمل كل تعليق يقدح بشخصيات بعينها أو هيئات.
  • تهمل التعليقات المتسمة بروح الطائفية والعنصرية أو التي تمس بالذات الإلهية أو تمس المعتقدات الدينية.
  • تهمل التعليقات التحريضية والتعليقات التي تتضمن تهديدات لشخص او لجهة معينة.
  • تهمل التعليقات التي تتضمن ترويجا لجهات أو هيئات أو لأشخاص بعينهم.
  • تهمل التعليقات التي تتعرض للكاتب وشخصه في مقالات الرأي أو التحليلات أو تقارير المراسلين.
  • يهمل التعليق المتضمن ملاحظات حول إدارة التعليقات أو ملاحظات أخرى عن الموقع بعيدة عن الموضوع المختار للتعليق عليه، حيث أن مثل هذه الأمور لها بريدها الخاص
  • الموقع عربي فلا تنشر إلا المشاركات المكتوبة باللغة العربية.
أعداد سابقة

شاركنا على الفيسبوك
الأبجدية الجديدة

إشترك في نشرتنا
ادخل بريدك الإلكتروني هنا

يومية الأبجدية
تشرين الثاني 2017
      1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930    

تصويـــت

ما هو رأيك بدمج محافظتي دمشق وريفها بمحافظة واحدة؟
أؤيد بشدة
أعارض
أؤيد دمشق الكبرى، أي المدينة الحالية مع حلقة إضافية بقطر 10 كم او أكثر

   

درجات الحرارة
Cannot open XML data file: http://xml.weather.yahoo.com/forecastrss?u=c&p=SYXX0004
دمشق